اللجنة التحضيرية لاحتفالية الذكرى التسعين لتاسيس كلية الهندسة تجتمع يوميا

اللجنة التحضيرية لاحتفالية الذكرى التسعين لتاسيس كلية الهندسة تجتمع يوميا

تحضيرا للاحتفال بالذكرى التسعين لتاسيس كلية الهندسة الام في العراق تستمر اللجنة التحضيرية بعقد اجتماعاتها و التي ابتدت قبل سته اشهر و زادت كثافتها بحيث اصبحت بشكل يومي خلال الاسبوعين الماضيين لاخراج الاحتفالية بمستوى هذا الحدث الذي سيورخ لمسيرة طويله من الابداع لمدرسة الهندسة العراقية التي خرجت اعلام الهندسة العراقية و رفدت و لا زالت و ستظل تغذي الوزارات و الجامعات العراقية و العربية بكفاءات هندسية في التخصاصات المدنية و الكهربائية و المعمارية و الميكانيكية و الكيمياوية و النفطية و الموارد المائية و المساحة و الحاسبات و الطاقة و الاتصالات و البيئة. 


و ان اللجنة شرعت باعداد كتاب كلية الهندسة و الذي سيتضمن تفاصيل المحاور العلمية و الادارية للكلية و سيرة رواد الكلية و نبذة تاريخية عنها و اسماء الكادر التدريسي و الطلبة الاوائل لكل الاقسام العلمية و مناهج الدراسات الاولية و العليا.

و تكفلت اللجنة بوضع التصميم الكامل للكتاب و تنضيده بشكل يعكس الطابع الهندسي للكلية دون الاستعانة بخبرات من خارج الكلية على الرغم من ان هذا الاجراء قد وضع عبى كبير على كاهل اعضاء لجنة و الذين بذلوا جهود كبيرة لاتمام العمل ستظهر واضحة من خلال الشكل المتميز للكتاب.

و في حديث مع الاستاذ الدكتور قاسم محمد دوس عميد كلية الهندسة قال :  ان الكلية ممتنه من الجهد الكبير الذي تبذله اللجنة و انه وضح لهم انهم بعملهم في انجاز كتاب كلية الهندسة فانهم يكتبون تاريخ كلية الهندسة الاعرق في العراق و هذا يحملهم مسؤولية كبيرة و انني اخترت اعضاء اللجنة لثقتي العالية بهم و كونهم من اصحاب الهمه العالية و ان الكلية ستوفر كل الدعم اللازم لانجاح الاحتفالية.