إسهامات قسم هندسة المساحة – كلية الهندسة – جامعة بغداد في بناء مشروع بوابة العراق الجغرافية

إسهامات قسم هندسة المساحة – كلية الهندسة – جامعة بغداد في بناء مشروع بوابة العراق الجغرافية

 أستضاف مجلس كلية الهندسة الموقّر في اجتماعه الاول للعام الدراسي 2017-2018 نخبة من منتسبي قسم هندسة المساحة والذين يمثلون فريق العمل عن كلية الهندسة – جامعة بغداد في مشروع بناء بواية العراق الجغرافية وهم د. ميثم مطشر شرقي , د. عدي ياسين محمد زكي , م.م. زهراء عزالدين, م.م. ليلى قيس عباس, رئيس مبرمجين وسن محمود, المهندس محمد رحمن فالح . ان مشروع بوابة العراق الجغرافية يُنجز تحت أشراف مركز النهرين للدراسات الإستراتيجية  المتخصص بشؤون الأمن الوطني والمرتبط بمستشارية الأمن الوطني و بالتعاون مع شركة أزري الأمريكية عن طريق ممثلها في العراق شركة أطلس. إذ قدم فريق العمل عرض الى أعضاء مجلس الكلية وهم السيدة عميدة كلية الهندسة الدكتورة صبا جبار نعمة الخفاجي والسادة المعاونين ورؤساء الاقسام العلمية إذ تضمن العرض أسهامات قسم هندسة المساحة في هذا المشروع والمتضمن الجانب التطبيقي كرفع البيانات المكانية و الوصفية لتشكيلات جامعة بغداد – مجمع الجادرية والجانب الاكاديمي المتضمن اعطاء دورات مكثفة في المسح عن طريق الاقمار الاصطناعية و نظم المعلومات الجغرافية الى منتسبي دوائر الدولة المختلفة, هذا وقد أستهل الفريق العرض بتقديم نبذة مختصرة عن بوابة العراق الجغرافية بتعريفها بأنها المنصة الرئيسة لِتشارك وتجميع البيانات المكانية لمختلف القطاعات الحكومية وغير الحكومية والتي تصب في مصلحة المواطن العراقي. هذا وقد اوضح الفريق بأن بناء وادامة البوابة تعد احد اهداف المركز الوطني لادارة الابيانات المكانية و أن الهدف الاساس لبوابة العراق الجغرافية هو انشاء قاعدة بيانات جغرافية تحتوي على مختلف البيانات طبقاً لاحتياجات متخذ القرار لتوفير رؤية واضحة وطبقا لاحتياجات الوزارات كافة لاداء مهامها بشكل افضل. كذلك أسهم قسم هندسة المساحة بشكل فعال في مشروع بوابة العراق الجغرافية من خلال عضوية الدكتور ميثم مطشر شرقي بلجنة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وكذلك عضوية الدكتور عدي ياسين في اللجنة العليا لبوابة العراق الجغرافية والتي تأخذ على عاتقها تحقيق الأهداف الاساسية للمشروع عن طريق بناء و تصميم البوابة بأحدث ما وصل اليه العالم من برامجيات لتحديث بياناتها بشكل مستمر من خلال الدعم الهندسي والدعم الفني. وقد اثنت السيدة عميدة الكلية على هذا الجهد البذول من لدن فريق العمل والاسهامات المتميزة في التشارك والدعم الفني والاكاديمي لمختلف قطاعات الدولة بما يسهم في تحقيق الرقي والازدهار لعراقنا العظيم.