كلية الهندسة تحصد المركز الاول في جائزة تميّز العالمية

فازت الطالبة فاطمة جمال المقدادي من قسم هندسة العمارة كلية الهندسة جامعة بغداد المرحلة الخامسة بجائزة تميز العالمية التي تهتم بمشاريع التخرج للمدارس المعمارية في العالم بمشروعها (تطوير المنطقة المحيطة بالمدرسة المستنصرية ) سبب الدراسة هو اهمال المنطقة وتحولها الى منطقة تجارية مكتظة غطت على معالم الصرح التاريخي وكذلك ارتفاع المنسوب ليصل الى ثلاثة امتار فوق مستوى ارضية المدرسة المستنصرية.
امتاز هذا المشروع المقترح عن غيره بأصالة حلوله الحضرية والصديقة للبيئة إذ اعتمد حلول محلية لواقع حال المناطق الحضرية والتراثية في العراق عموما وبغداد على وجه الخصوص إذ يقضي المشروع الى خفض المساحات المحيطة وازالة ابنية غير ذات قيمة معمارية وربط المدرسة المستنصرية مع المباني التاريخية القريبة مثل جامع الخفافين وسوق الصفافير، و انشاء ممرات و ابنية خدمية تتماشى مع  الطراز الاثري نفسه وانشاء منصة سياحية على نهر دجلة كمدخل نهري مما يبرز معالم المدرسة بأسلوب معماري بيئي متحضر .
فاز المشروع بالمرتبة الاولى بعد منافسته ل(268) مشروع على مستوى العالم وجاء هذا الفوز مكللا بالدعم الكبير لمدرسة العمارة الاولى في العراق من عمادة كلية الهندسة متمثلا بالعميدة الأستاذة الدكتورة صبا جبار نعمة واشراف اساتذة المرحلة الخامسة حيث كانت ( جائزة تميز) للفائز الاول منحة ماجستير مدفوعة الثمن من جامعة كفنتري في المملكة المتحدة مع وسام شرف للطالبة و مشرفتها الدكتورة ساجدة كاظم الكندي .
وفي حديث مع عميد كلية الهندسة حول جائزة تميز قالت بان هذه الجائزة اسسها معماريون واكاديميون عراقيون خارج العراق في عام 2012 وتوسعت هذه الجائزة عالميا لتكون على شكل مسابقة يتم تحكيمها من قبل مجموعة من الحكام المعماريين و الاكاديميين العالميين وقد تفرعت من جائزة تميز  جوائزعدة ذات صيت في مجال العمارة العالمية و العربية وان هذه المسابقة تعني الشيء الكثير لطلبة القسم فهي تحفزهم للمضي و بجدية حول دراستهم الاكاديمية.
كما ذكرت الاستاذ المساعد الدكتورة انعام امين البزاز رئيس قسم هندسة العمارة ” مما لا شك فيه ان الدراسة التي يتلقاها طلبتنا والاهتمام الذي يبذله اساتذة القسم مميز جداً” فمن أساسيات دراسة العمارة في القسم التعامل مع الموروث المعماري المحلي بشكل تطبيقي و ليس نظري والزيارات الميدانية للابنية الاثرية و التراثية تزيد من العمق الفكري و الابداعي للطالب حول كيفية البناء و تفاصيله الصغيرة والاداء الوظيفي والشكل الجمالي ككل .
وقالت الاستاذ المساعد الدكتورة ساجدة كاظم الكندي مشرفة الطالبة لقد شاركنا في جائزة مشاريع التخرج العراقية من بين 17 مدرسة معمارية تم تقديمها للجائزة و قد فازت طالبتان من القسم ضمن القائمة التي ضمت افضل 20 مشروع إذ كانت من نصيب ( فاطمة جلال و رغد نصيف ) ثم فازت الطالبة فاطمة جلال بالجائزة الاولى في التصنيف النهائي بصفة أفضل مشروع والذي كان يحمل عنوان ( مجمع ثقافي تراثي و تطوير المنطقة المحيطة بالمدرسة المستنصرية ) وهذه هي المرة الثانية التي يتوج فيها طلبتنا بالجائزة الاولى حيث فاز الطالب نزار رزاق جار الله في العام السابق 2017 و الطالبة هالة عيسى بالمرتبة الخامسة .