يوم المراة العالمي

تتقدم عمادة كلية الهندسة بجامعة بغداد باحر التهاني و كل التقدير لكل امراة في العالم بيومها العالمي احتراما للدورالمقدّس الذي تمارسه فهي روح المجتمع وقلبه و المرأة هي زهرة الرّبيع وفتاة الدّنيا وروح الحياة وهي المنبع الفيّاض للحب و منبع السّعادة والفرح والسّرور
ففي الثامن من آذار من كل عام.. تحتفل النساء في كل أرجاء المعمورة بعيد له خصوصيته حيث ترسم لوحة خالدة مشرقة الالوان تجمع بين خطوطها الجنس اللطيف الذي حباه الله بالجمال والرقة والعذوبة والارادة والتصميم لان تتبوأ مكانتها في المجتمع.

المرأة.. كائن جميل وعظيم لما تحمله من حب وحنان بين جوانحها في استمرار حركة الكون والمراة العراقية مرت عبر التاريخ بظروف قاسية وصعبة ولكنها قاومت وصمدت ولم تنس انها حفيدة نسوة عظام وانها حملت لواء العمل والحرية وانها تحدت الحصار والجوع والالم.

فقد دخلت المرأة ومنذ القدم في معترك الحياة الى جانب الرجل ودفعته الى تحقيق النمو والتطور فانبعثت منها الحضارات الانسانية واشرقت بنورها في ارجاء المعمورة وبذلك تكون قد سجلت نتاجاً حياً ورافداً لاينضب في التوازن لديمومة الحياة التي يصبو اليها الانسان على مر العصور