مناقشة رسالة ماجستير في قسم هندسة المساحة

تمت مناقشة رسالة الماجستير الموسومة ( التحليل المكاني و الزمني لكشف تغيرات استخدامات الاراضي وغطائها باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية)

مقدمة من قبل الطالب كرار حاتم فهد في قسم هندسة المساحة كلية الهندسة جامعة بغداد في يوم الاربعاء المصادف 25/12/2019 وقد اشرف على اعداد الرسالة أ.م.د حسين صباح جابر

تألفت لجنة المناقشة أ.م.د ميثم مطشر (رئيسآ)

أ.م.د جاسم البغدادي عضوآ و أ.م يوسف الكناني عضوآ

بعد مناقشة اللجنة الطالب في محتويات الرسالة قررت اللجنة منح الطالب شهادة الماجستير

مستخلص الطالب هو كالاتي :

شهدت محافظة بغداد في العقدين الاخيرين تغيرات على مختلف الاصعدة، كالتغيرات البيئية، المناخية و الديموغرافية. قسم كبير من هذه التغيرات قد حدث بشكل مفاجيء و عشوائي مما زاد من صعوبة مراقبتها او التنبوء بها، لذلك تطلبت استخدام تقنيات علمية حديثة لحصرها. واذ تلعب تقنيات التحسس النائي دورا اساسيا في ادارة الموارد الطبيعية و مراقبة التغيرات البيئية، فانها تقدم حلولا ناجعة و سريعة لمراقبة مثل تلك التغيرات و على نطاقات واسعة. الغرض من هذه الدراسة هو فهم و تسليط الضوء على ابرزاصناف الاستغلال و التصنيف الارضيين و رصد تغيراتهم. لقد ادى ازدياد التوسع العمراني في السنوات الاخيرة الى خسائر فادحة في المساحات الخضراء و انحسار المياه الى جانب ازدياد التلوثات البيئية. في هذه الدراسة أختيرت الفترة من 1990 الى 2018 لدراسة التغيرات في الاستغلال و التصنيف الارضيين لمدينة بغداد ولمدة 28 سنة موزعة على اربعة سنوات (1990، 2000، 2010، 2018) من خلال توظيف مرئيات الاقمار الصناعية (LandsatTM وLandsat ETM+ و Landsat 8 OLI) و المستحصلة من موقع (United States Geological Survey). استخدمت تقنية التصنيف الموجه (Supervised Classification) في تقسيم الاستغلال و التصنيف الارضيين من خلال تطبيق (Maximum Likelihood Classifier) و الذي يعتبر مصمما نموذجيا مقارنة بالانواع الاخرى المبنية على مبدأ الاحتمالية الاحصائية. لقد ادى تطبيق التوجيه المصنف في مرحلة المعالجة الى وضع استغلال و غطاء الاراضي في خمسة اصناف هي: الاراضي الحضرية، النباتات، المياه، التربة، و الاراضي الرطبة. حيث اظهرت النتائج انخفاض في نسبة المياه من 1.8% الى 0.8% خلال فترة الدراسة و هناك زيادة مضطردة في المساحات الحضري حيث بلغت من 6.79% الى 12.33%. كذلك اراضي التربة قد ازادت من 21.46% الى  30.96%، في حين تقلصت الاراضي الزراعية من 17.46% الى 11.53 % خلال فترة الدراسة. كما في الاراضي الزراعية، فان الاراضي الرطبة انحسرت من 50.30% الى 44.38%. ان تقييم الدقة المستحصلة لطريقة التصنيف المعتمدة  كانت 83%, 82%, 83% و 82% بالتوالي لسنوات الدراسة الاربعة.