ورشة عمل طلابية مشتركة بين جامعة بغداد و جامعة النهرين

اقام قسم هندسة العمارة بكلية الهندسة بجامعة بغداد  ورشة عمل بعنوان ( تشكيل فضائي اجتماعي مستدام ) وهي ورشة مشتركة مع جامعة النهرين يوم الاثنين المصادف 15/4/2019 في احد مراسم قسم  هندسة العمارة بجامعة بغداد . هذه الورشة السنوية هي الثالثة وهي من ضمن التوجيهات التي طرحت من قبل السيدة عميد كلية الهندسة  الاستاذ الدكتورة صبا جبار نعمة والغاية منها التواصل بين الاقسام الست عشر في كليات الهندسة العراقية من خلال استضافة طلبة الاقسام الاخرى و خوض تجارب مشتركة .

تكون فريق عمل الورشة من اساتذة جامعة النهرين وهم كل من

  • ا.م.د. هيثم عبد الحسين علي
  • م. محمد كاصد محيبس

 

و فريق عمل قسم العمارة جامعة بغداد و هم

  • م.د. ضرغام مزهر كريم
  • م.د. عمار صالح عاشور
  • م.د. نسرين رزاق ابراهيم
  • م. انفال مؤيد معيوف
  • م.م. علي باسم عبد الكريم
  • م.م. امنه باسم محمد
  • م.م. زينب صالح
  • مهندس احمد عصام علي

الدكتور عمار صالح عاشور من قسم هندسة العمارة في جامعة بغداد تحدث قائلا خضنا اول تجربة مع جامعة كربلاء و الثانية مع جامعة واسط وحاليا مع طلبة جامعة النهرين والفكرة هي اختيار مجاميع من القسمين و اجراء نوع من المنافسة بين الطلبة و تكون هذه المجاميع مختلطه من الجامعتين ثم يتم شرح موضوع واعطاء فترة تقارب الساعه و النصف ساعة  للطلبة من اجل التوصل الى فكرة حول الموضوع و كذا الحال مع فريق الاساتذة فيتم تقسيمهم لقسمين القسم الاول من اجل اجراء النقد و القسم الاخر لاجل التحكيم ثم بعد انتهاء المدة و التي تقارب الخمس ساعات تتم اتاحة الفرصة للمجاميع لاجل شرح الافكار التي توصلوا اليها يتخلل هذا توجيه الطلبة حول كيفية طرح افكارهم و طرق الالقاء بعدها يتم تقييم المجاميع من قبل المحكمين و المجموعه الاولى او الفائزة تعطى جائزة رمزية و من ثم اخذ صورة جماعية للذكرى .

ان الاهداف المتحققة من هذه الورش هي

اولا: التواصل مع الاقسام

ثانيا: التحفيز على العمل الجماعي و المشترك

ثالثا: انجاز الاعمال خلال مدة محددة

تحدث الاساتذة الضيفين عن هذه التجربة قائلين ( ان خوض هذه التجربة يعمق التواصل بين اقسام العمارة  و خصوصا خوض التجربه مع قسم عمارة بغداد حيث تعتبر الجامعة الام واغلب التدريسيين في الاقسام الاخرى تلقوا علومهم بالكامل او جزء منها  في جامعة بغداد و يتميز قسم العمارة في جامعة بغداد بالاهتمام بالجانب الوظيفي  و الموروث المعماري والرومانسي على حد قوله وهناك توجهات مختلفة بين اقسام العمارة ولذا فان التعرف على هذه التوجهات يؤدي الى مزيج متكامل من المعرفة ونحن سعداء بقدومنا الى الجامعة الام السباقة في كل شي وهذه التجربة تنم عن مدى الدعم الذي يلقاه هذا التخصص في الكلية من حيث دعم عمادة الكلية ورئاسة القسم )

الطالب ياسر محمد اغا من قسم هندسة العمارة بجامعة النهرين ابدى فرحته بخوض هذه التجربة و اجواء الالفة و العمل المشترك حيث قال ان قدومنا لهذا القسم العريق بحد ذاته يعتبر شي ممتاز وهذا التبادل الاجتماعي  يملئ الفراغ  مابين اقسام العمارة فنحن لم نكن نعلم ان هناك لغة موحدة بين اقسام العمارة وهذه اللغة سوف تدعمنا مستقبلا من خلال العمل ضمن مجاميع عالمية  وحقيقة من خلال هذه الورشة كانت لي تجربة جديدة في كيفية تصميم الفراغ وهي طريقة معكوسة للتفكير واتمنى ان تكون لنا تجارب مماثلة مع بقية الاقسام في الجامعات الاخرى .