مناقشة رسالة ماجستير في قسم الهندسة المدنية

تمت مناقشة رسالة الماجستير الموسومة”  الاستخدام المستدام للكونكريت المطحون في تحسين الترية  ” للطالبة سارة ياسين خضيرفي قسم الهندسة المدنية بكلية الهندسة/جامعة بغداد وقد أشرف على إعداد الرسالة أ.م.د مهدي عبيد كركوش .

وتألفت لجنة المناقشة من الاساتذة الافاضل: أ.م.د. حيدر محمد مكية (رئيساً)؛ أ.م.د. ميرفت رزاق ولي  (عضواً)؛أ.م.د. ارام محمد رحيم(عضواً). بعد امتحان لجنة المناقشة الطالبة في محتويات الرسالة، قررت اللجنة منح الطالبة شهادة الماجستير. وكان مستخلص بحث الطالبة كالآتي:

يمكن اعتبار الترب الضعيفةواحدة من اهم المشكلات التي تواجه المهندس الجيوتقني. أن الهدف الرئيس من الدراسة الحالية هو تحسين هكذا ترب بمادة معادة الاستخدام كالكونكريت المطحون و تقليل التاثيرات الضارة للمخلفات على البيئة. الدراسة الحالية تبحث في تأثيرمزج نسب متعددة من  الكونكريت المطحون المعاد استخدامه على تحسين السلوك الجيوتقني للتربة الطينية الضعيفة. كذلك تعرض تحليل متعدد المعايير لايجاد معاملات التنمية المستدامة لاستخدام الكونكريت المطحون والنورة وركائز الدق وهي طرق لتحسين التربة وذلك لايجاد الطريقة الاكثر أستدامة. التربة الطينية الضعيفة المستخدمة في البحث الحالي ذات مقاومة القص غير المبزول مقدارها 6.78 كيلوباسكال خلطت مع النسب 5 و 10 و 15 و 20 و 30% من الكونكريت المطحون والتي حسبت من وزن نموذج التربة الجافة. تم مزج نماذج التربة باليد مع الكونكريت المطحون لضمان التوزيع المتجانس وتم تركها ليومين للتاكد من حصول التفاعلات الكيميائية بين التربة والكونكريت المطحون.

برنامج الفحص مقسم الى جزئين, الجزء الاول هو اجراء فحوصات مختبرية لايجاد تاثير الكونكريت المطحون على الخواص الكيميائية و الجيوتقنية للتربة الضعيفة  بينما الجزء الاخر هو قياس تحمل التربة بواسطة الموديل الفيزيائي الذي صنع لهذا الغرض وجهز بنظام تحميل رقمي بالاعتماد على ضغط الهواء. أبعاد الموديل الفيزيائي هي 60×60×40 سم ويتم تسليط حمل ساكن على نماذج التربة الطبيعية والمعالجة و قياس مقدارالانضمام للتربة

.الكونكريت المطحون كان له تأثير قليل على الخصائص الفيزيائية والكيميائية للتربة الضعيفة وتأثير كبيرعلى سلوك التربة الميكانيكي. أن مقاومة الأنضغاط غير المحصور للتربة الطبيعية ازدادت من 6.78 كيلوباسكال الى 34.22 كيلوباسكال للتربة المعالجة ب 30% من الكونكريت المطحون. أن قابلية تحمل التربة والتي تم قياسها بواسطة الموديل الفيزيائي ازدادت بشكل كبير بزيادة محتوى الكونكريت المطحون الممزوج مع التربة الضعيفة. لقد تم فرض حمل الفشل هو الحمل اللازم لوصول هطول في التربة مساوي الى 20% من عرض الاساس كان 78.48 و 93.195 و 147.15 و 284.49 و 392.4 كيلوباسكال للترب الممزوجة مع نسب الكونكريت المطحون 0 و 5 و 10 و15 و 20% على التوالي. اما التربة المعالجة ب 30% من الكونكريت المطحون وصلت لحمل 490.5 كيلوباسكال بهطول 7.8 ملم والتي هي اقل من 20% من عرض الاساس, اي ان التربة لم تصل الى حالة الفشل.

في الدراسة الحالية, تم تطبيق الاستدامة في الهندسة الجيوتقنية بالاعتماد على تحليل متعدد المعايير. التحليل المتعدد المعايير قائم على تقييم الطاقة المتجسدة و التأثيرات البيئية والتأثيرات الاقتصادية-الاجتماعية. تم دراسة سيناريوهان: السيناريو الاول قيم التنمية المستدامة لثلاث نسب من الكونكريت المطحون ممزوجة مع التربة الضعيفة (5 و 15 و 30) % استخدمت لتحسين قابلية تحمل التربة الضعيفة. السيناريو الثاني قيم التنمية المستدامة لثلاثة انواع من الاسس: اساس حصيري بني على تربة ضعيفة مزجت ب 15% من الكونكرت المطحون واستخدام ركائز الدق واساس حصيري بني على تربة ضعيفة مزجت ب 20% من النورة. حسب التحليل متعدد المعايير, مزج التربة الضعيفة ب 30% كونكريت مطحون اكثر استدامة بالنسبة للسيناريو الاول. بينما انشاء اساس حصري على تربة ضعيفة ممزوجة ب 15% من الكونكرت المطحون اكثر استدامة بالنسبة للسيناريو الثاني.