جرت بقسم هندسة الموارد المائية  مناقشة رسالة الماجستير الموسومة :

دراسة تأثير نظام التقنين على استقرار القنوات المبطنة وغير المبطنة

لطالب الماجستير  علاء حسين عبيس  وذلك يوم الثلاثاء المصادف 2023/1/17 في قاعة الأستاذ الدكتور نجيب خروفة في القسم.

 

تألفت لجنة المناقشة من الذوات

أ.د. رياض زهير جويعد – جامعة بغداد / كلية الهندسة – قسم هندسة الموارد المائية – رئيساً

أ.د. اياد صليبي مصطفى-جامعة الانبار / كلية الهندسة- عضواً

أ.م.د زهير كاظم جهان كير– جامعة بغداد / كلية الهندسة – قسم هندسة الموارد المائية – عضواً

أ.م ميسم ثامر مطشر– جامعة بغداد / كلية الهندسة – قسم هندسة الموارد المائية – عضواً و مشرفاً

 

     وبعد مناقشة الطالب والاستماع لدفاعه وتقييم مستوى الرسالة، منح الطالب درجة الماجستير بهندسة الموارد المائية – الهيدروليك  و بتقدير جيد جداً .

ادناه ملخص الرسالة باللغة العربية

الهدف من البحث الحالي هو دراسة وتحليل تأثير التغيرات في منسوب المياه نتيجة تطبيق نظام التقنين على
القنوات المبطنة وغير المبطنة. نظام التقنين المطبق في القنوات الترابية والمبطنة هو ( 9 × 3أيام) و (× 7
14يوم) على التوالي. لهذه الأهداف، يتم استخدام حزمة البرامج ( ،)Slope / W ،Seep / Wالتي تم إنشاؤها بواسطة  .Geo-studioحيث تم دراسة وتحليل أربع قنوات ذات مساحة مقطع عرضي مختلفة هي (قنوات بيرمانه وأمير شاه الترابية وقنوات دورة وعلاج المبطنة). تصنف نتيجة التحقيق التربة لأربع قنوات على من الطين الغريني والغرين الطيني ( )ML-CLباستخدام نظام تصنيف .ASTM D4318في هذه الدراسة، تم استخدام حالة الثبات وحالة التغير في منسوب المياه لدراسة مشكلات التسرب واستقرار المنحدرات الجانبية. فيما يتعلق بالحالة المتغيرة، تتضمن حالتان مختلفتان، ملئ سريع وتراجع سريع، لثلاث دورات من نظام التقنين. أولاً، تم تحليل قناة برمانه على مرحلتين قبل وبعد تطبيق نظام التقنين. لوحظ من خلال نتائج التحليل أنه بعد تطبيق نظام التقنين، انخفض عامل الأمان للاستقرار بنسبة ٪66عن قيمته قبل تطبيق النظام، وازدادت مساحة المقطع العرضي بنسبة ،٪77بالإضافة الى زيادة مساحة السطح المنزلق بنسبة .٪14ومع ذلك، تم تحليل قناة ترابية ثانية (أمير شاه) خلال ثلاث دورات متتالية لتغيير منسوب المياه وفقًا لنظام التقنين المطبق. وقد وجد أن معامل الأمان انخفض بنسبة ٪7لثلاث دورات على التوالي. نسبة الانخفاض هذه اكدت على مدى تأثير نضام التقنين على القنوات. ثالثًا، تم تحليل قناة دورة المبطنة بثلاثة سيناريوهات مختلفة (الحالة المستقرة، الملء السريع، والتراجع السريع.) في هذا التحليل، تم فحص ضغط المياه المسامية، والانحدار الهيدروليكي في اتجاه ،XY وعامل الأمان لاستقرار المنحدر. وجد أن هناك زيادة ملحوظة في الضغط السلبي لمياه المسام تصل إلى – 20كيلو باسكال، مع انخفاض عامل الأمان للانحدار الهيدروليكي إلى 0.125وهذه القيمة أقل من القيمة المطلوبة وفقًا لمعايير السلا المذكورة في المواصفة ( ،)USBR, 2014بالإضافة الى انخفاض عامل الأمان لاستقرار المنحدر بنسبة ٪42خاصة في حالة التراجع السريع. رابعًا، أظهرت نتائج تحليل قناة علاج المبطنة أن الانخفاض في عامل الأمان للانحدار الهيدروليكي يصل إلى 0.3وهذه القيمة أقل من القيمة المطلوبة والمحددة في المواصفة ( ،)USBR, 2014وانخفاض عامل الأمان لاستقرار المنحدر بنسبة ٪36خاصة في حالة الانحدار السريع. خامساً، أظهرت نتائج تحليل الجزء المبطن في قناة امير شاة أن مقدار الانخفاض في عامل الأمان للانحدار الهيدروليكي يصل إلى 0.275وهذه القيمة أقل من القيمة المطلوبة في المواصفة، مع انخفاض عامل الأمان لاستقرار المنحدر بنسبة ٪16خاصة في حالة التراجع السريع. علاوة على ذلك، تم إعادة تحليل قناة برمانه وقناة دورة باستخدام معاملات التربة معالجة في بحوث سابقة. أخي ًرا، تم التوصل إلى أن تطبيق نظام التقنين في القناة المبطنة وغير المبطنة لن يكون آمنًا، حيث أدى الى انخفاض عامل الأمان في القنوات التالية برمانه وأمير شاه ودورة وعلاج بنسبة ٪66و ٪7و ٪42و ٪36على التوالي. ومع ذلك، بعد استخدام المعالجة، انخفض معدل التغيير في معامل الأمان لقناتي دورة وبرمانه إلى ٪37و ٪60على التوالي.

اهداف الدراسة

  1. دراسة تأثير الترطيب والتجفيف المتتالي على القنوات المبطنة وغير المبطنة بسبب تطبيق نظام
    التقنين.
  2. دراسة استقرار المنحدرات الجانبية للقنوات لمنع أي انزلاق للتربة في ظل ظروف تشغيلية متنوعة.
  3. دراسة تأثير التراجع السريع الناتج عن تطبيق نظام التقنين على ديمومة القنوات المبطنة وغير
    المبطنة.

توصي الدراسة بما يلي :

  1. زيادة نفاذية البطانة الخرسانية باستخدام مواد مضافة للسماح بدخول الماء إلى القناة وتقليل الضغط
    السلبي للمياه المسامية.
  2. للأحمال المرورية تأثير كبير على القناة، لذلك يجب إنشاء مسافة آمنة بين الطريق وجانبي القناة.
  3. تطبيق نظام التقنين على القنوات في الوقت الحاضر ليس مناسبا. لذلك، يجب استخدام مواد مضافة
    أو مواد تبطين تقاوم الضغط السلبي للماء الناتج عن التراجع السريع.
  4. دراسة طرق العلاج الأخرى مختبريا.

Comments are disabled.