مناقشة رسالة الماجستير لطالبة آمنة حامد شهاب المختار

تمت مناقشة رسالة الماجستير الموسومة استخدام أنظمة دعامة الإخماد الاصطناعي في المباني الخرسانية المسلحة العالية تحت تأثير الأحمال الزلزالية 
من قِبل
” للطالبة آمنة حامد شهاب المختار
في قسم الموارد المائيه  بكلية الهندسة/جامعة بغداد وقد اشرف على إعداد الرسالة أ.م.د.عباس عبد المجيد ذياب وتألفت لجنة المناقشة من  
أ.د. عبد المطلب عيسى سعيد (رئيسا)
أ.م.د. قيس عبد المجيد حسن (عضوا)
 م.د.علي حسين علي (عضوا)
 بعد امتحان لجنة المناقشة الطالبه في محتويات الرسالة,قررت اللجنة منح الطالبه شهادة الماجستير 
ملخص بحث الطالبه هو كالآتي:
 الخلاصة
هذه الرسالة تبحث في عملية دمج مخمدات السائل اللزج في نظام الدعامة لاضافة اخماد تكميلي للمنشأ ، والذي يهدف إلى إزالة اعتماد المنشأ على القيمة المنخفضة للاخماد الجوهري . هذا يحسن من دقة الاستجابة الديناميكية ومن خلال توفير مستوى أعلى من التخميد، بشكل اساسي يتم تقليل الصلابة المطلوبة للمنشأ في الوقت نفسه يحسن الإنجاز.
    هذه الدراسة تهدف إلى التعرف على الموقع المثالي للدعامة للمباني الشاهقة تحت تاثير الأحمال الزلزالية. من خلال انشاء نموذج من كتل متجمعة منفصلة لنظامين من المخمدات، وهما نظاما التوازي والتوالي ويتم دراستها بالتفصيل. ويتم رصد تأثير ارتفاع حجم المخمد لاخماد البناء باكمله ورصده لكلا النظامين.
    لغرض التحليل في هذا البحث، يتم احتساب الحد الأقصى للحمل الجانبي في الجزء العلوي من المبنى، وسيتم تطبيق هذا الحمل في كل طابق من المبنى، معطيا حلا محافظا.
 في هذا البحث ، سيتم استخدام ASCE 7-05  لكل من الحالة الساكنة والحالة الديناميكية. للحالة الساكنة يتم استعمال طريقة القوة الجانبية المكافئة (ELF)، وللحالة الديناميكية يتم استعمال طريقة استجابة تحليل الطيف ويتم تحديد سلوك المبنى بالاخذ بنظر الاعتبار لمتغيرات الاستجابة.
    بالنسبة للحالة الساكنة، لنموذج الكتل المنفصلة وباستعمال برنامج MATLAB لنظامي التوازي والتوالي، افترض ضمنا من خلال تحليل البيانات بأن الدعامة مع نظام التوالي للتخميد يتصرف كنظام دون دعامة تحت تاثير الاحمال الساكنة، وأن الدعامة مع نظام التوازي للتخميد يتصرف باعتباره دعامة عادية تحت تاثير الاحمال الساكنة. على الرغم من ان، المخمد السائل اللزج بوضعية التوازي ينتج ذبذبات ذات قيم اقل مقارنة عندما المخمد بوضعية التوالي، الا ان الازاحات الافقية لكلا النظامين باستعمال برنامج MATLAB يكون أقل من الحل التحليلي باستعمال حمل يوزع بشكل منتظم على 36 نقطة عقدية مقسومة على الارتفاع الكلي. 
     بالنسبة للحالة الديناميكية، سيتم تطبيق دالة معقدة لاحمال متغيرة مع الزمن لثلاثة انماط. بالنسبة لدالة الاستجابة المعتمدة على التردد للنمط الاول، لوحظ أن المخمد السائل اللزج بوضعية التوازي ينتج ذبذبات ذات قيم اقل مقارنة عندما المخمد بوضعية التوالي. بالنسبة لنظام التوالي، والتخميد الحرج تصل إلى ذروتها عند حوالي/m) C = 300000 (KN.s ، وبعد هذه النقطة التخميد الحرج يفقد فعاليته تدريجيا. في حين أن التخميد الحرج لنظام التوازي يزداد مع زيادة معامل الاخماد، وزيادة الترددات الأساسية والتي تسبب زيادة في الجساءة. بالنسبة للنمط الثاني، وجد أن المخمد السائل اللزج بوضعية التوازي ينتج ذبذبات ذات قيم اقل مقارنة عندما المخمد بوضعية التوالي. وأخيرا بالنسبة للنمط الثالث، لنظام التوازي يصل الاخماد الى نسبة 100٪، في حين أن الاخماد لنظام التوالي يصبح مقاربا لحالة السكون.
     بناء على ما سبق، ثبت الاستفادة من استعمال الدعامات بوضوح تحت تاثير الاحمال الساكنة. في التحليل الديناميكي، فإنه يظهر أن التخميد يتحقق بشكل أكثر كفاءة باستخدام نظام التوازي.