رسالة ماجستير بعنوان “استخدام المايكروويف وديدان الأرض لمعالجة مخلفات الحفر الملوثة من حقول النفط العراقية” تناقش في قسم هندسة النفط


رسالة ماجستير بعنوان “استخدام المايكروويف وديدان الأرض لمعالجة مخلفات الحفر الملوثة من حقول النفط العراقية”

تناقش في قسم هندسة النفط

تمت مناقشة رسالة طالب الماجستير احمد امين خضير والموسومة “استخدام المايكروويف وديدان الأرض لمعالجة مخلفات الحفر الملوثة من حقول النفط العراقية”  في قاعة هندسة النفط \ جامعة بغداد صباح يوم الاثنين المصادف 31/8/2020 وبأشراف أ.م.د اياد عبد الحليم عبد الرزاق وتألفت لجنة المناقشة من ا.م.د فالح حسن محمد رئيسا  وبعضوية كل من ا.م.د مهند عبد الرزاق محمد و م.د محمد عبد الأمير عبد النبي.

بعد ان ابدى الطالب دفاعه عن الرسالة تم قبول رسالته والتي كان مدار بحثها حول معالجة مخلفات الحفر المستحصلة عيناتها من الحقول الجنوبية وبعد تهيئتها يتم تلويثها بشكل مسيطر عليه (لأغراض حسابية) بنفوط من حقول الرميلة وشرقي بغداد ومن ثم محاولة معالجتها باستخدام جهاز ميكروويف بتجربة مختبرية حيث تم اخذ نسب تتراوح بين 7.5% و 15% كنسب وزنية لعدة قوى مسلطة من الطاقة لنوعين من النفوط وبمدة زمنية محددة ومقسمة لأغراض حسابية وكانت نتائج ما بعد المعالجة ما دون 1.5% نسبة وزنية من التلوث النفطي والتي تعتبر نتائج مشرقة، اما المعالجة بديدان الأرض فقد تم اخذ نسب 2.5% و 3.5% نسب وزنية من التلوث النفطي لعدة مجاميع من الديدان 5 و10 و20 و30 ضمن مدة حضانة معينة قدرها 30 يوما وأيضا تكللت التجارب بالنجاح.

أيضا تم استخدام الطريقتين معا للوصول الى نتائج اكثر فعالية حيث تم استخدام اقل قدرة من القوى المسلطة 180 واط لأعلى نسبة من التلوث المذكور 15% نسبة وزنية لنفط حقول الرميلة وكانت النتيجة 1.41% نسبة وزنية من التلوث النفطي ومن ثم تمت معالجتها بواسطة ثلاث مجاميع من ديدان الأرض 5 و 10 و 15 بمدة حضانة قدرها 21 يوم وأبدت النتائج إمكانية العمل على اكثر من طريقة لتقليل نسب التلوث حيث كانت النتائج 0.93% و 0.54% و0.41% نسبة وزنية للتلوث النفطي.

استنتج الباحث من خلالها على إمكانية معالجة النسب العالية من التلوث والحاجة الى تطبيق النتائج المختبرية على قياسات حقلية.

 

Comments are disabled.