قسم الهندسة الألكترونية والأتصالات تناقش رسالة ماجستير الطالبة آية فلاح


تمت مناقشة رسالة الماجستير الموسومة
تقييم أساليب استشعار الطيف في نظام الراديو المعرفي الادراكي ” للطالبة أية فلاح محمود في قسم الهندسة الألكترونية والأتصالات بكلية الهندسة/جامعة بغداد وقد اشرف على إعداد الرسالة م.د. بثينة موسى عمران.

وتألفت لجنة المناقشة أ.د. جعفر وادي عبد السادة (رئيسا), أ.م.د. سركوت نامق عبدالله (عضوا) و م.د. يمان اسماعيل مجيد (عضوا).  بعد امتحان لجنة المناقشة الطالبة في محتويات الرسالة, قررت اللجنة منح الطالبة شهادة الماجستير

ملخص بحث الطالبة هو كالآتي:

هذه الاطروحه تمثيل لنظام الراديو المعرفي الإدراكي  (cognitive radio system)الذي يستخدم للبحث عن الطيف الغير مستخدم من قبل مستخدمه الرئيسي بواسطة المستخدم الثانوي(secondary user)  الذي يكون جزء من الراديو المعرفي. يتجنب مستخدم الراديو المعرفي دفع رسوم لاستخدام الطيف  (spectrum)و ذلك عن طريق إخفاء مستخدميه بين المستخدمين المرخص لهم او ما يسمى بالمستخدم الاولي. للتعامل مع النظام الإذاعي المعرفي الإدراكي، تم استخدام بعض أساليب البحث للكشف عن مستخدمي الطيف في ظل ظروف مثالية وظروف غير مثاليه . وقد استخدمت برنامج MATLAB  وادواته لتشغيل هذه الأساليب المختلفة. واستخدمت انواع مختلفة من إشارات التضمين للمستخدم المرخص.

في هذه الأطروحة، تم استخدام ثلاث طرق للبحث عن الطيف, حيث طريقة الكشف عن الطاقة (Energy detector )، و طريقة الكشف عن ميزة خصائص الاشاره (Cyclostationary detection) وطريقة (Matched filter detection) . و كل طريقة درست و حللت في سيناريوهات (procedures) مختلفة وفي حسابات مختلفة

 كما أن تقييم الأساليب قد تم من خلال الدقة (accuracy)  والتعقيد  (complexity)وأداء الاستشعار (performance of detection) . ويتم محاكاة أداء الاستشعار للطرق كشف الثلاثة ومقارنتها في ظروف منحنيات                              (receiver operation characteristic (ROC)) مع ظروف مختلفة من الإرسال. من نتائج البرنامج التي تم الحصول عليها أن اختيار الطريقة التي يتم البحث بها يعتمد على معلومات المعرفة الأولية من المستخدم الأساسي، وعلى إجراءات مختلفة ومتطلبات الكشف.

وعلاوة على ذلك، أظهرت النتيجة أن الأداء المتفوق لطريقة Matched filter detection هو أفضل أداء في جميع الاجرائات بمتوسط SNR = -15 dB في مستوى PD =0.6  وتليها طريقة كاشف الطاقة Energy detector  ,من الواضح 0.6 PD=  في المتوسط dB  10- =SNR.

 وبالإضافة إلى ذلك، من حيث التعقيد طريقة Matched filter detection تتسلم المركز الأول لأنها؛ طريقة تحتاج معلومات عن المستخدم الأساسي. وكذلك عندما يستخدم المستخدم الثانوي هذه الطريقة يجب إزالة تضمين الإشارة المستلمه وبناء كاشف لكل مستخدم الأساسي يوجد في هذا النطاق. على الرغم من هذا التعقيد تعتبر هذه الطريقه اكثر دقة في الكشف عن المستخدم الاساسي. وطريقه البحث عن ميزة خصائص الاشاره (Cyclostationary detection) للكشف عن الطيف الغير مستخدم من قبل المرخصين يحتل المركز  الثاني من التعقيد لأن هذه الطريقه تحتاج إلى معلومات أقل عن المستخدم الأساسي لاتخاذ القرار الصحيح بان الطيف مستخدم ام لا.

اما  طريقه كاشف الطاقة Energy detector من حيث التعقيد انه طريقه لا تحتاج إلى أي معلومات من المستخدم الأساسي. فإنه يمكن الكشف عن كل إشارة تحت SNR جيدة والا فانه سيجعل القرار خاطئ لأنه لا يمكن التفريق بين الإشارات المستلمه او اشارة ال noise  وكذلك اجد ان الكاشف لديه أداء مقبول.