مناقشة رسالة ماجستير في قسم هندسة الطاقة

 

تمت مناقشة رسالة الماجستير الموسومة ” المقارنة التجريبية و النظرية للوحدة الكهروضوئية الاحادية في الظروف البيئية المتغيرة ” المقدمة من لدن الطالبة ( بدور ماجد احمد ) في قسم هندسة الطاقة / كلية الهندسة/ جامعة بغداد في يوم الاحد المصادف 30/06/2019 في قاعة المناقشات وقد اشرف على أعداد الرسالة  أ.م.د نبال فاضل فرمان.

تألفت لجنة المناقشة من

أ.م.د. عصام محمد علي (رئيساً) ، أ.م.د. عباس عيسى  ( عضواً) ، م.د.عماد طالب هاشم ( عضواً).

بعد مناقشة اللجنة للطالبة في محتويات الرسالة قررت منح الطالبة شهادة الماجستير.

 

مستخلص بحث الطالب كلاتي:

يعاني العراق من نقص في الكهرباء نتيجة للحروب و أقدم محطة لتوليد الطاقة الكهربائية فيه ،بالاظافة الى انها تحتاج الى التأهيل لتكون قادرة على إنتاج مطالب الطاقة الكهربائية ، وبسبب مشاكل التلوث البيئة ونتيجة لهذه المشكلة ، كان الحل البديل هو استخدام الطاقة الشمسية . يقوم هذا البحث المقدم بدراسة تأثير بعض العوامل الطقس لمدينة بغداد مثل الإشعاع الشمسي ودرجة الحرارة المحيطة على الوحدة الشمسية من النوع )أحادي البلورة 30 واط ، تيار الدارة القصيرة Isc: 1.9A ، جهد الدائرة المفتوحة ( Voc: 22 V , ينقسم هذا العمل إلى قسمين: الأول يحتوي على العمل

التجريبي لقياس المعاملات الكهربائية للوحدة الكهروضوئية لثلاثة مستويات للإشعاع1000 ،750،500 واط / متر مربع في طقس مدينة بغداد التي تستمر لمدة ستة أشهر من 1 أكتوبر2017 إلى 1 ابريل 2018 .

الخطوة الثانية هي الجزء النظري الذي ينقسم إلى قسمين ، الأول هو نمذجة اللوحة الكهروضوئية ومحاكاتها من خلال النموذج الرياضي المقترح بواسطة MATLAB_Simulation ثم نموذج أحادي – فردي )خمسة معلمات( ، حيث أكد ودرس تأثير درجة الحرارة المحيطة والإشعاع الشمسي على الطاقة الخارجية للالواح الشمسية , تم استخدام طريقة  نيوتن _رافسن لإيجاد تيار الخارج من الوح الشمسي ورسم منحنيات P-V ، I-V .

تم الحصول على نتائج جيدة في ظروف الاختبار القياسية )STC( ( 2G=1000 W / m , ℃ 25 = (. وكانت الطاقة الخارجية للوح و المحسوبة بواسطة النموذج الرياضي المقترح 30.1 واط و المأخوذة من العمل التجريبي عند نفس الظروف هي 30.45 واط. الخطأ النسبي هو% 1.15 للظروف نفسها , ،في هذة الحالة كانت نسبة التطابق بين النتائج العملية والنموذج الرياضي حوالي 98.9 % من خلال هذه النتائج توصلنا إلى صحة النموذج المقترح، النتائج التجريبية يمكننا أن نحقق أن الإشعاع الشمسي هو العامل االمهم الذي يؤثر على طاقة الناتجة من اللوح الشمسي, ثم كان الجزء الثاني من الجزء النظري هو التحسين بواسطة الخوارزمية الجينية.

تعطي النتائج التي تم الحصول عليها بواسطة تقنية الخوارزمية الجينية أفضل قيم مثالية للكفاءة بين1 – 17 ٪, تتطابق هذه القيم تقريبًا مع الكفاءة التي تم الحصول عليها من نتائج التجريبية هي 15.7 , ٪ وأخير ا ، من الواضح أن التوافق بين النتائج النظرية والتجريبية كان مقبولا ويمكن استخدام هذا النموذج لجميع أنواع الخلايا الكهروضوئية بما فيها الخلايا التي تمتلك طاقة خارجية أكبر.