قسم هندسة الطاقة بكلية الهندسة يقوم بنصب اول شاحن شمسي للهواتف النقالة
الكاتب:Dr. Ammar AbdulHassan
التاريخ:04/05/2018
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 4 قراء Average rating: 2.0

تم تركيب أول محطة شحن عامة يوم الاربعاء المصادف 2/5/2018 في كلية الهندسة بجامعة بغداد . وهو أول منتج من نوعه بالعراق وتمت صناعته في قسم هندسة الطاقة .

قسم هندسة الطاقة بكلية الهندسة يقوم بنصب اول شاحن شمسي للهواتف النقالة

تم تركيب أول محطة شحن عامة يوم الاربعاء المصادف 2/5/2018 في كلية الهندسة بجامعة بغداد . وهو  أول منتج من نوعه بالعراق وتمت صناعته في قسم هندسة الطاقة . و سيقوم  القسم ايضا بنشر بقية المحطات لباقي الكليات التابعه لجامعة بغداد في حال تم نجاح الفكرة ولاقت استحسان مستخدميها حيث اعلن القسم سابقا عن استعداده بتزويد اقسام الكلية والجامعة بهذا المنتج وباسعار مدعومة .

بالتأكيد ، هنالك حاجة مستمرة لاستخدام الهواتف  النقالة و الاجهزة اللوحية لطلبة  الكلية ,وعندما  تهبط البطارية في وقت غير مناسب تكون مشكلة غالبا ,ومن الجميل أن نرى  قسم هندسة الطاقة يتعاون لإنقاذ الطلبة من هذه المشكلة و الاهم هو أنه يشجعهم على استخدام الطاقة الشمسية وزيادة الوعي حول جدوى وفوائد الذهاب إلى الطاقة الشمسية.

هذه الفكرة كانت قد تلقت سابقا استحسانا من قبل مجلس كلية الهندسة برئاسة السيدة عميدة كلية الهندسة الاستاذ الدكتورة صبا جبار نعمة حيث شجعتها و بشدة لما لديها من افكار و بحوث منشورة كثيرة في هذا الجانب من حيث توفير الطاقة و الاستدامة و البيئة الخضراء.

  

من المثير للاهتمام ، وفقا لبعض الأبحاث الشمسية على نطاق الوطن العربي ، فان العراق هو واحد من أكثر الدول جاذبية للذهاب للطاقة الشمسية.

 

محطة الشحن العامة تذهب إلى ما وراء الشحن والطاقة الشمسية ومع ذلك ، فإنه لا يقتصر فقط على الطاقة الشمسية وشحن الأجهزة المحمولة. فهو إلى جانب توفير الطاقة ، سيوفر الشاحن الشمسي إمكانية الإضاءة ، ، وعلامات الإعلانات ، والدلالات الارشادية. ويمكن تطبيقه بصورة اكبر ليشمل جميع ابنية الجامعة اذ ان التصميم الاساسي للجامعة ولكافة ابنيتها قد اعتمدت فيه مبدأ عدم حصول ظل الابنية على بعضها البعض مما يتيح امكانية تركيب الالواح الشمسية على اسطح و واجهات الابنية المواجهه لافضل امكانية استفاده من الطاقة الشمسية.